منتديات الفكر الحر لكل العرب

عبر عن فكرك بحرية تامة و تقبل فكر الاخر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الإسلام هو ليس أكثر من يهودية تلبستها نبوة محمد!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ABUNOOR
عضو شرفى
عضو شرفى


الديانة : : مش مهم الان
عدد المساهمات : 39
نقاط : 61
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: الإسلام هو ليس أكثر من يهودية تلبستها نبوة محمد!!!   الخميس يناير 13, 2011 5:48 am

"الإسلام هو ليس أكثر من يهودية زائدا نبوة محمد"146. - أس.أم. زويمر
: مصادر الإسلام... كتاب مترجم لابن الوراق
http://el7ad.com/smf/index.php?topic=14869.msg175132#msg175132

تحية طيبه ........
توجد لدينا شهادة المؤرخين المسلمين أنفسهم على أن اليهود لعبوا دورا مهما في الحياة الاجتماعية والتجارية للمدينة. فنحن نعلم بوجود قبائل بني قينقاع وبني قريضة وبني النضير, والذين كانوا أغنياء كفاية ليمتلكوا الأراضي و المزارع. كان هنالك أيضا العديد من الحرفيين والمهنيين والتجار المهرة يعملون في المدينة. كان لليهود مجتمعات لا بأس بحجمها في مدن أخرى في شمال الجزيرة العربية كخيبر وتيماء و فدك. يبدو أن توري يعتقد انه كان هنالك يهود في تيماء بصورة مبكرة قد تعود إلى القرن السادس قبل الميلاد. وبالتأكيد, ومع بدء العصر المسيحي, كان هنالك مستوطنات يهودية في تلك المنطقة, هجرات أخرى تبعت ذلك بعد تدمير أورشليم في سنة سبعين للميلاد. لدينا الدليل على وجود مجتمعات يهودية أسسها التجار في جنوب الجزيرة العربية . وقد مارسوا أيضا تأثيرا مهما, كما يؤكد ذلك وجود أفكار دينية يهودية في النقوش الدينية لجنوب الجزيرة العربية, كمايو جد تقليد شهير يذكر أن الملك الحميري ذو نؤاس قد تحول إلى اليهودية.


" من الثابت أن الانطباع المتكون لدى قارئ القران لأول مرة هو أن محمد قد استلم مادة إيمانه وشعائره بصورة رئيسية من يهود الحجاز. ففي كل صفحة تقريبا نلاقي إما حلقة من حلقات التاريخ العبراني أو القصص الأسطورية اليهودية الأخرى أو تفاصيل لقوانين أو ممارسات ربينية (حاخامية) أو نقاشات للإثبات القطعي بان الإسلام هو دين إبراهيم وموسى"- توري, الصفحة 2

يتفق بعض الباحثين مثل نولدكة و ويلهاوسن مع التقليد الإسلامي القائل بان محمدا كان أميا. بينما نجد أن توري و سبرنجر Sprenger مقتنعين بأنه كان قارئا وكاتبا. ومن غير المحتمل, إذا أخذنا بالاعتبار خلفية محمد الاجتماعية, انه لم يتسلم أي قدر من التعليم, فقد جاء من عائلة محترمة, و من الصعب أن يفكر المرء أن أرملة ثرية من الممكن أن تطلب منه أن يعتني بأعمالها التجارية أن لم يكن بإمكانه القراءة ولا الكتابة. إلا أن محمدا لم يرغب بان ينظر إليه كرجل تعلم من الكتب, لان ذلك يضعف من تأكيده على أن الوحي الذي يأتيه قد قدم مباشرة من السماء ومن الله.


أين وكيف حصّل النبي معارفه عن التاريخ والشريعة والتراث اليهودي؟ توجد فقرتان مهمتان في القران تدل على إمكانية وجود معلم يهودي, ربما حاخام. في سورة الفرقان: 4 و 7. يتهمه الكفار بأنه يستمع إلى القصص القديمة مروية من قبل شخص آخر. لم ينفي محمد وجود معلم بشري , ولكنه يصر على أن وحيه الهي.
في سورة النحل: 103. يخبره ملاك الوحي "َولَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَـذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ". . وقد حاول توري تبيان أن هذا الملقّن كان يهوديا بابليا من جنوب بلاد ما بين النهرين.

بالإضافة إلى تعلمه من أشخاص محددين, فمن زياراته إلى أحياء اليهود تعلم محمد من الملاحظة المباشرة الشعائر والطقوس اليهودية. وعلى أي حال, فقد تلقّى العرب الذين احتكوا بالمجتمعات اليهودية معرفة مسبق عن عادات اليهود وقصصهم وأساطيرهم وممارساتهم, والكثير من هذه المواد بالإمكان إيجادها في الشعر الجاهلي.

من الثابت من قراءة السور المبكرة النزول أن محمدا كان شديد التأثر باليهود ودينهم. و حاول بشدة أن يرضيهم من خلال تبني ممارساتهم (اختيار بيت المقدس قبلة للصلاة وعلى سبيل المثال) و حاول تن يقنعهم انه كان يقوم بعمل مكمل لتقاليد الأنبياء القدامى.

بالاعتماد على كتاب جيجرGeiger اليهودية والإسلام, قسم زويمر بصور مرضية التأثيرات اليهودية على الإسلام بالشكل الآتي:
أ‌- الأفكار والمعتقدات
1-الكلمات العبرية الحاخامية (الدينية) في القران
2- النظرة العقائدية
3-الشرائع الأخلاقية و الطقسية
4- النظرة إلى الحياة
ب- القصص والأساطير
1- الكلمات العبرية الحاخامية في القران. يذكر جيجر أربعة عشر كلمة من العبرية تمثل أفكارا يهودية لا وجود لها بين العرب الوثنيين

أ‌- التابوت: النهاية (- وت) تبين أصلا عبرانيا للكلمة وذلك لأنه لا توجد كلمة عربية صرفة تنتهي بهذا الشكل.
ب‌- التوراة: الوحي إلى اليهود
ت‌- جنات عدن
ث‌- جهنم (Gehinnom): (كلمة مشتقة من وادي هنوم( في أورشليم. المترجم) تفشت فيه عبادة الأصنام. لذلك جاءت الكلمة لاحقا لتعني الجحيم)
ج‌- أحبار: معلمون
ح‌- درس(بالفتح): فعل بمعنى أن تصل إلى المعنى العميق للنص الديني بواسطة البحث الدقيق والمعتنى به.
خ‌- ربّاني: معلم
د‌- سبت: يوم راحة (شباث)
ذ‌- فرقان: تخليص و غفران
ر‌- ماعون: ملجأ
ز‌- مثاني: أعادة
س‌- ملكوت : حكومة , حكم الله
من الواضح أن محمدا كان غير قادر على التعبير عن بعض المفاهيم بلغة العربية الام. وذلك لان القرآن يحتوي العديد العديد من الكلمات الآرامية والسريانية مما يؤكد وجود استعارات بشكل واسع لكلمات ومفاهيم معينة , مثل سوط و مدينة و مسجد (مكان عبادة) و سلطان و سلّم و نبي.

وجهات نظر عقائدية رئيسية في الإسلام قد استعيرت أيضا من اليهودية والتالي من بينها هو الأهم:

وحدانية الله

وحدانية الله, كما لاحظنا مسبقا, ليست شيئا جديدا في العربية الوثنية, ومع ذلك, فان التوحيد الذي لا تنازلات فيه لليهودية كان الشيء الذي اثر على محمد بشكل عميق وأدى به إلى أن يبشّر بوحدانية صارمة أيضا.

الوحي المكتوب

كانت الفكرة القائلة أن الله قاد وساعد البشرية من خلال وحي مكتوب من قبل أشخاص ملهمين ذات أهمية بتأثيرها على تطور الرسالة لمحمدية. فقد حركته الطريقة التي بين فيها اليهود المتعلمون معرفتهم العميقة بأسفارهم المقدسة بشدة." يعرفون الكتاب كما يعرفون أبنائهم"(سورة البقرة: 146, الأنعام: 20). وقد صمم أيضا على امتلاك كتاب عربي يمكن من خلاله لأتباعه أن يتعلموا فيه بنفس الروح والطريقة. لاحقا, ذكر أن القران نفسه هو نسخة, أصلها مكتوب في لوح محفوظ في السماء (البروج: 22). هذه الفكرة هي صدى لما هو مكتوب في فرقي أبوث (كتاب ديني يهودي المترجم) السطر السادس, والذي يتحدث أيضا عن ألواح سماوية للشريعة.
الخلق

قصة محمد عن الخلق هي مؤسسة بشكل واضح على ما هو مكتوب في سفر الخروج 20.11:" َلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِن لُّغُوبٍ".وفي أمكنة أخرى يتحدث القران عن كون الأرض قد خلقت في يومين (فصّلت: 9-11)

سبع سماوات , سبع أرضين

عادة ما يشير القرآن إلى وجود سبع سماوات (الإسراء: 44, المؤمنون: 86, الطلاق: 12, فصلت: 12) وهي فكرة موجودة في حجيجا 9: 2 (Chegiga) (كتاب ديني يهودي). يذكر القرآن أن للجحيم سبع أقسام أو بوابات (الحجر: 44) , نجد في كتاب زوهر (كتاب صوفي يهودي) نفس الوصف. هذه الأفكار تعود إلى مصادر هندية-إيرانية قديمةلأنه في كلا نصوص الديانتين الهندوسية والزرادشتية نجد الخلائق السبعة والسماوات السبعة. في سورة هود: 7, نجد خبرا يقول أن عرش الله كان على الماء, قارن هذا مع تعليق (الحاخام) اليهودي راشي على سفر التكوين1: 2 :-" العرش المجيد وقف في السماوات وتحرك على وجه المياه." في سورة الزخرف: 77, نجد إشارة إلى مالك باعتباره خازن النار المشرف على تعذيب المبعدين من رحمة الله, بصورة مشابهة يتحدث اليهود عن أمير الجحيم. و يبدو أن مالك هو تحريف لاسم اله النار العمّوني (شعب قديم عاش في ما هو الآن الأردن/ عمّان. المترجم) مولك, المذكور في سفر الأحبار, وسفر الملوك الأول, وسفر إرميا.

في سورة الأعراف: 46 هنالك ذكر لجدار فصل يسمى الأعراف والذي يفصل بين الجنة والنار:"و َعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلاًّ بِسِيمَاهُمْ وَنَادَوْاْ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَن سَلاَمٌ عَلَيْكُمْ لَمْ يَدْخُلُوهَا وَهُمْ يَطْمَعُونَ " في المدراش( واحد من التفاسير اليهودية للكتاب المقدس اليهودي) اليهودي على سفر الجامعة (من أسفار الكتاب المقدس اليهودي)الإصحاح 7, العدد 14 نجد التالي:" كم هنالك من المسافة بينهما؟ يقول الحاخام يوحنان أن هنالك جدارا, الحاخام آحا يقول مسافة بينما يقول معلموهما أنهما قريبان جدا من بعضهما بحيث أن الناس تستطيع أن ترى من احد المكانين إلى الآخر" . وثانية تنجد فقرات مشابهة في الكتابات الزرادشتية:" المسافة هي فقط تلك التي تفصل بين الضياء والعتمة"

تخبرنا فقرات محددة من القرآن (سور الحجر: 17-18, الصافات: 7-8, و الملك: 5)) أن الشيطان يسترق السمع فيرجم بالشهب, وبصورة مشابهة نجد في الكتابات اليهودية أن الجنياي Genii " يستمعون من وراء الستار"" ليحصلوا على معرفة بالأمور المستقبلية".

في سورة ق:30: " يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ " في الكتاب الحاخامي أوثيوث ديرابّي أكيبا (Othioth Derabbi Akiba) 8.1, نجد" سوف يقول أمير الجحيم يوما بعد يوم , أعطوني الطعام لكيما أشبع" .

في سورة هود 40, المؤمنون: 27, يذكر عن الطوفان أنه:" وفار التنّور" . في احد الأعمال اليهودية نخبر أن شعب الطوفان عوقبوا بالماء المغلي. عند الحديث عن صعوبة الحصول على الفردوس, يتحدث الربينيون عن دخول الفيل في عين الإبرة بينما يذكر القران دخول الجمل في عين الإبرة.

طبقا للتلمود, ستشهد أضلع الإنسان بأنفسهم ضده (حجيجا 16, تانّيث 11). يقول احد المواضع " أعضاء الإنسان بعينها سوف تشهد ضدّه, فقد قيل(في التوراة) 'أنت شاهدي يقول الرب' " . قارن هذا بسورة النور: 24:- " يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ". أنظر أيضا يس: 65 و فصّلت: 20.

قارن سورة الحج: 47:- " وَإِنَّ يَوْماً عِندَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ " مع سفر المزامير90: 4: " فإن ألف سنة في عينيك كيوم أمس العابر". قارن سورة السجدة: 5 مع مشناه سنهدرين 96: 2.
جبل قاف

يقول التقليد أن عبد الله بن سلام استفهم يوما من محمد قائلاً: ما هي أعلى قمة في الأرض؟ فقال هي جبل قاف! فقال فما هو؟ فقال من زمرد أخضر "هذه القصة هي نسخة مغربلة وغير مفهومة (من قبل محمد) لنص في كتاب هاجيجا (كتاب ديني يهودي) حيث نجد التعليق التالي على ورود كلمة ثوهو "thohu" في سفر التكوين 1: 2:-" ثوهو هو خط أخضر (قاف أو قاط) والذي يحيط بكل العالم, و لهذا يكون الظلام".

القوانين الأخلاقية والشرعية

هنالك بعض المواعظ الأخلاقية التي استعارها محمد من التلمود.

على الأولاد أن لا يطيعوا آبائهم عندما يكون أمر الأخيرين شريرا-يبحاموث6. قارن سورة العنكبوت: 8.

في ما يخص الأكل والشرب خلال صوم رمضان تخبرنا سورة البقرة, 187:" وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ ". في مدراش براخوث (تفسير يهودي) نتعلم أن صلاة "شماع" (نص توراتي, " اسمع يا اسرائيل الرب الهك له واحد..الخ" . المترجم) يجب أن تقام " في الصباح عندما يمكن للمرء أن يميّز خيطا أزرق من خيط أبيض" ( كان المسلمون يميزون الفجر باستخدام خيط ابيض وآخر اسود أيضا إلى أن "أنزلت" الكلمتان "من الفجر"...وذلك حسب الرواية الإسلامية. المترجم).

تخبرنا السورة 4.46 انه لا يجب على المؤمنين أن يصلّوا وهم سكارى أو جنب أو إن كانوا قد لامسوا النساء. كل هذه الموانع نجدها في بيراخوث31: 2 و111: 4 (Berachoth) و أيروبين 64 Erubin)) .

من الممكن ان تقام الصلاة وقوفا, مشيا أو حتى خلال امتطاء الدواب –بيروخوث 10. قارن السور:- البقرة: 239, آل عمران: 191, النساء: 101.

من الممكن تقصير الصلوات في الحالات الطارئة, من غير ارتكاب خطيئة – مدراش بيراخوث 4.4 , قارن سورة النساء: 102.

شعائر الوضوء الموصوفة في السورة المائدة: 6, من الممكن مقارنتها بالشعائر المتطلب القيام بها في بيراخوث 46.

طبقا لسورة النساء: 43 و المائدة: 6, فعند نقص الماء, من الممكن التيمم بالتراب. يخبرنا التلمود أنه" من ينظف نفسه بالتراب فقد جاء بما فيه الكفاية"(بيروخوث 46).

لا يجب أن تكون الصلاة بصوت عال, الإسراء: 110, بيروخوث 31.2 يشير إلى نفس الشيء.

يشرع القرآن (سورة البقرة: 228) فترة انتظار لمدة ثلاثة أشهر قبل ان يمكن للمرأة من الزواج ثانية. مشنا يبحاموث 4: 10 Mishna Jabhamoth) ) أيضا يضع نفس التشريع.

درجة القرابة التي يمكن ضمنها أن يبقى الزواج شرعيا قد تبناها القران (سورة النساء: 23) كما يبدو من تلمود كيثوبوث 40: 1 ((Talmud Kethuboth .

كلا الديانتين تصر على أن على المرأة أن ترضع ابنها لمدة عامين – قارن سورة لقمان: 14و سورة البقرة: 233 مع كيثوبوث 60: 1.

يجمع توري بعضا من العقائد الأخرى التي اقتبسها محمد من اليهودية .

"قيام الأموات كلهم, طيبين وأشرارا , هي فكرة مألوفة على الأقل منذ دانيال 12: 2
وهي دائما عقيدة مؤثرة بشدة. يوم الحساب, يوم دينا ربّا (rabba ( yom dinaبالعبرية (قارن هذا مع مصطلح يوم الدين القرآني. المترجم), عندما تفتح "الكتب" , ويؤتى بكل امريء إلى حسابه. المكافئة بنعيم سماوي, الجنة, المعاقبة بالجحيم, بنار أبدية في جهنم , هي أفكار أغناها محمد من مخيلته بالطبع. عقيدة وجود الملائكة والأرواح الشريرة, بالتحديد نشاطات إبليس, وبجبريل, ملاك الوحي. من الواضح أن محمدا كان شديد التأثّر بالإصحاح الأول من سفر التكوين, وذلك بالنظر إلى المساحة التي أعطاها القرآن لخلق السماء والأرض والإنسان و كل كائنات الطبيعة147.

القصص والأساطير

كما يقول أيمانويل دوتش Emanuel Deutsch و " يبدوا كما لو انه (محمد) قد تنفس تقريبا هواء اليهودية المعصرة منذ طفولته, تلك اليهودية التي نجدها مصاغة في التلمود (تعليقات وشروح دينية على الكتاب المقدس اليهودي. المترجم) والترجوم (ترجمة لفظية للكتاب المقدس اليهودي. المترجم) والمدراش (تعليقات وشروح دينية على الكتاب المقدس اليهودي تتعلق بالخصوص بالأساطير اليهودية والكثير من ما لم يذكر في التلمود. المترجم)"

هذه الشخصيات الكتابية مذكورة أيضا في القرآن-كذا- (ليس كلها بالاسم كما أن هنالك أسماء أخرى وردت بالاسم . المترجم):

هارون, هابيل, إبراهيم, آدم, قاين (قابيل), داود, أيليا (الياس), أخنوخ(إدريس), عزرا (عزير), جبرائيل (جبريل), جوج (ياجوج), جلياث (جالوت), أسحق, إسماعيل, يعقوب, أيّوب, يونان (يونس) , يشوع (يوشع), يوسف, قورح (قارون), لوط, ماجوج, ميخائيل (ميكال), موسى, نوح, فرعون, شاول(طالوت), سليمان,تارح(آزر).

هذه الحوادث والقصص قد جاءت من العهد القديم (الأسفار المقدسة من الكتاب التي يعترف بها اليهود والمسيحيون كلاهما), ولكن" مع احتياج غريب إلى الدقة و بخلط كبير مع الأساطير التلمودية" كما يقول قاموس الإسلام the Dictionary of Islam .

هارون يصنع عجلا:- طه: 20
قاين (قابيل) وهابيل:- المائدة: 27
الملائكة تزور إبراهيم هود:- 70 والحجر: 51
إبراهيم مستعد للتضحية بابنه:- الصافات: 102
سقوط (هبوط)آدم :- الأعراف: 24 و البقرة: 38
قورح (قارون) وشركاءه:- القصص: 76, العنكبوت: 39, غافر: 24
خلق العالم :- النحل: 3, الرعد: 3, فاطر: 1-12.
تسبيح داوود بحمد الله:- سبأ: 10.
الطوفان:- القمر: 9, الحاقة: 11,هود: 42.
يعقوب يذهب إلى مصر:- يوسف: 100
يونان والسمكة (يونس والنون):- الأنعام: 86, يونس: 98, الصافات: 139, القلم: 48.
تاريخ يوسف:- الأنعام: 84, يوسف, غافر: 34.
المن والسلوى:- الأعراف: 160, طه: 80.
موسى يضرب الحجر:- الأعراف: 160
تابوت( سفينة) نوح:- هود: 40.
فرعون:-البقرة: 49, يونس: 75, الزخرف: 46, غافر: 36.
قضاء سليمان:- الأنبياء: 78.
ملكة سبأ:- النمل: 29

من الواضح أن محمدا تمنى أن يؤسس " ارتباطا واضحا وقويا بالأديان الكتابية السابقة, وخصوصا مع الأسفار اليهودية"148. وبالرغم من كل الأحداث والشخصيات التي اقتبسها محمد من العهد القديم, يتفق معظم المختصّين انه من غير الممكن أن يكون على معرفة وثيقة بمحتواه. وكما يقول أوبيرمان Obermann:

" أي نوع من الترجمة , وليس فقط النص العبراني الأصلي, كان أكيدا لها أن تمنع الاختلافات و التفاصيل غير الدقيقة و الأوهام الواضحة التي يقع فيها دائما عندما يحتوي وحيه على معلومات من العهد القديم, أو على مواد من العهد الجديد. إلا أن الشئ المؤكد انه في حالات عديدة وفي المواضع التي تظهر فيها عناصر كتابية (من الكتاب المقدس) في وحي محمد بصورة مفهومة خطأ أو مشوهة, فأن نفس إساءة التقديم (للمادة الكتابية) يمكن إثبات تكرار وجودها في مصادر من عصر لاحق لعصر الكتاب المقدس وذلك كتزويق للنص بصورة مواد وعظية أو شرحية تمتاز بها أساليب معالجة نصوص الكتاب المقدس في المجامع اليهودية و الكنائس المسيحية ."149

ولكن عند أخذ محمد لعناصر من التلمود والمصادر اليهودية الأخرى فأنه يظهر القليل من الإبداع. وكما يقول توري:

" كل شخصياته متشابهة وهم ينطقون بنفس البديهيات. هو مولع بالمحاورات ذات الطابع الدرامي, ولكنه يمتلك حسّا ضعيفا بالمشهد أو الفعل الدرامي. عادة ما يكون الرابط المنطقي بين الحلقات المتتابعة(من القصة) مفقودا, وأحيانا ضروريا . والنقاط المهمة الضرورية للفهم الواضح للقصة عادة ما تكون مهملة. هنالك أيضا العادة الراسخة (عند محمد) في التكرار مع فقدان خطير لحس الدعابة....تبين السورة هود: 25-48حكاية مطولة لتجربة نوح... هي تحتوي القليل جدا من الأحداث, ولكنها تتكون بصورة أساسية من نفس نوعية الخطب الدينية المتكررة مرارا في القرآن بصورة غير ملهمة و مملة على حد سواء. ونحن نجد لدينا الشعور أن أحد معاصري نوح والذي ووجه بمسألة بقائه لأربعين يوما وأربعين ليلة في الفلك قد يفضل أن يجرب حظه مع الطوفان!"150 (أي أن نوح ممل لدرجة انك لا تريد أن تعاشره كل هذه الفترة. المترجم)

نجد أيضا أن محمدا لديه فكرة ضبابية جدا عن تسلسل التاريخ اليهودي. هو يعرف أن شاول (طالوت) وداود وسليمان كانوا لاحقين للآباء (أي آدم, نوح,إبراهيم ,اسحق ويعقوب. المترجم) , ولكنه لا يعرف تسلسل الأنبياء الآخرين ولا الزمن الذي عاشوا فيه. كان لمحمد فكرة غريبة عن عزرا (عزير) ولم يعرف في أي خانة يضعه.

" ترك إيليا (إلياس) وإليشع (إليسع) و يونان (يونس) وإدريس عائمين (في تسلسل التاريخ), بلا موضع أمين للاستراحة. لم يكن قد سمع أي شيء عن نسب يسوع (المنسوب إلى داود), ولا عن نسب معاصريه( عدا عائلة يوحنا المعمدان (يحيى)), ولا عن أي تاريخ مسيحي(بلى! يوجد تلميح إلى قصة وردت في سفر الأعمال المسيحي في القران. المترجم). لقد ربط موسى بيسوع, مؤمنا كما يبدوا انه بعد الوحي إلى مشرّع دين اليهود سرعان ما تبع ذلك وحي مشابه أوجد المسيحيين وكتابهم المقدس. هذا يبدوا واضحا في تعريفه لمريم أم يسوع أنها مريم أخت موسى وهارون".

نقل محمد إلى زمن سليمان حدثا وضعه الربينيون في زمن نوح. تتضمن التباسات أخرى عند محمد جعله نوح يعيش ل950 عاما إلى وقت الطوفان(السورة العنكبوت: 14, بينما هذه هي في الحقيقة كل فترة حياته(التكوين 9: 29). التبست الأمور على محمد أيضا في مسألة عمل حام (ابن نوح. المترجم) السيئ والذي طبقا لسفر التكوين (9: 22) حدث بعد الطوفان. من غير الواضح لماذا صنفت امرأة نوح كغير مؤمنة . يوجد في القرآن التباس واضح بين شخصيتي شاول (طالوت) وجدعون(سورة البقرة: 249 و القضاة 7: 5)( في سفر القضاة, القاضي جدعون الذي عاش قبل شاول (طالوت) ب 200 سنة, هو الذي قبل الجنود الذين يغترفون غرفة من الماء ورفض الآخرين أو هو الذي ابتلي بني إسرائيل في زمنه بنهر. المترجم)

خلق آدم

في سورة البقرة (30-33) نقرأ
َ30-إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونََ
31-وعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلاَئِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَـؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
32-قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ
33-قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بأسمائهم فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بأسمائهم قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ

تعال لنتتبع مصادر هذه الأسطورة

عندما نوى الله أن يخلق الإنسان, أستشار الملائكة قائلا, "سوف نصنع أنسانا على صورتنا"(التكوين 1: 26) فقالوا له, ما هو الإنسان الذي تتذكره ( قارن مع المزامير 8: 5), ماذا ستكون ميزته؟ فأجابهم:حكمته تفوق حكمتكم. ثم جلب أمامهم ماشية وحيوانات وطيورا . وسألهم عن أسمائهم, ولكنهم لم يعرفوها. وبعد أن خلق الإنسان, جعلهم (الحيوانات) يمرون من أمامه, وسأله عن أسمائهم فأجاب: "هذا هو الحمار وهذا هو الحصان وذلك الجمل". ولكن ما اسمك؟" "بالنسبة لي سوف يكون اسمي آدم لأنني خلقت من أديم الأرض"(مدراش ربّا شرح على سفر الأحبار ضمن باراشاه (أو فاراشا) 19, و التكوين باراشاه 8, وسنهدرين 38). (Midrash Rabbah on Leviticus, Parashah 19, and Genesis, Parashah 8; and Sanhedrin 38).

تعيد سور أخرى ذكر أن الله أمر الملائكة أن تسجد لآدم (الأعراف: 11-18, الحجر: 28-43, الكهف: 50, طه: 116, الإسراء: 61) فأطاعوا في ما عدا الشيطان. هذا يتفق مع القصة الواردة في مدراش (تفسير) رابّي موسى

قاين (قابيل) وهابيل

يعطي جيجر قصة قاين وهابيل مثال على ما ينتقده توري في أسلوب محمد القصصي حيث يتم إهمال نقاط مهمة في القصة. يشير جيجر إلى أن ما موجود في القران هو قصة غير مترابطة تماما,و قد نصل إلى فهم أوضح للصورة إذا نظرنا إلى ما هو مكتوب في مشنا سنهدرين4: 5 . مقتل هابيل في القران مستعار من الكتاب المقدس , إلا أن الحوار بين قاين وهابيل قبل أن يقتله قاين مأخوذ من ترجوم يوناثان, المعروف عموما ب سودو يوناثان (أو كتاب يوناثان المزيف) pseudo-Jonathan . يذكر القرآن أنه بعد جريمة القتل أرسل الله غرابا فنبش الأرض ليري قاين كيف يدفن هابيل.

33- فَبَعَثَ اللّهُ غُرَاباً يَبْحَثُ فِي الأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءةَ أَخِيهِ قَالَ يَا وَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَـذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءةَ أَخِي فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ
ِ34-منْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً

الآية 34 لا علاقة لها بما قد حدث قبل ذلك ( الاية 33). تتوضح الآية فقط إذا نظرنا إلى مشنا سنهدرين 4: 5 :-

"وجدنا انه قد قيل في حالة قاين الذي قتل أخاه:" صوت دماء أخيك تصرخ" (عبارة واردة في التوراة. المترجم). ولم تأتي كلمة دم بصورة المفرد ولكن دماء بالجمع. بمعنى دمه ودم ذريته. خلق الإنسان ... مفردا لكي يُعرف أن بالنسبة لمن يقتل شخصا واحدا يكن معلوما انه قد ذبح أمة بأسرها, لكن بالنسبة لمن أبقى على حياة شخص واحد فسيحسب كما لو انه قد أبقى على حياة امة بأسرها."

الجزء المحذوف (في القرآن, والمحذوف هو التفسير التلمودي.المترجم) يؤدي وضيفة الرابط بين العبارتين في القرآن (أي: لماذا من قتل نفسا بغير حق فكأنما قتل الناس جميعا؟ جواب: لان الآية التوراتية تقول صوت دماء أخيك أي دمه ودم ذريته.المترجم) , والذي لولاه تصبح العبارتين غير مفهومتين (كما في القرآن.المترجم).

نوح

أتى جزء من قصة نوح في لقرآن بصورة واضحة من سفر التكوين, ولكن جزءا من تصوير شخصية نوح هو مستمد من المصادر الحاخامية (الاعراف: 59, يونس: 71, الحج: 42,.. ...إلخ) . الحوارات التي قام بها نوح مع قومه بينما كان يقوم ببناء الفلك هي نفسها الموجودة في سنهدرين 108, وكلا الاثنين, القرآن والكتابات الربينية تصرّح أن جيل الطوفان عوقب بالماء المغلي (إشارة إلى عبارة" وفار التنور" الواردة في القرآن. المترجم)( روش هاشاناه 16: 2 Rosh Hashanah و سنهدرين 108 قارن مع هود: 40 و المؤمنون: 27)

إبراهيم ينجو من نار النمرود

توجد قصة إبراهيم مبعثرة في سور القرآن, البقرة: 260, الأنعام: 74-84, الأنبياء: 51-72, مريم: 41-50, الشعراء: 69-89,العنكبوت: 61-25 ,الصافات: 83-113,الزخرف: 26-28, الممتحنة: 4...الخ. تدور التقاليد الإسلامية كثيرا في موضوع قصة حياة السلف (إبراهيم). وقد بين جيجر وتسدلTisdall أيضا كيف أن مصدر القصص القرآنية والتقليدية يوجد في المدراش ربّا (تفسير على الأسفار المقدسة اليهودية (التوراة) يحتوي تفصيلات وأساطير تسمى الهاجادا مضافة إلى القصص التوراتية الكتابية. المترجم). كلا المصدرين المدراشي والإسلامي يفترقان عن القصة الكتابية. في سفر التكوين نتعلم ببساطة أن النمرود كان حفيدا لحام وانه أسس إمبراطورية عظيمة. في القصة الإسلامية والمدراشية, يعاقب إبراهيم لتحطيمه الأصنام المعبودة من قبل شعب النمرود. فيرمى به في النار إلا انه يخرج سليما. وطبقا لتسدل151, كل القصة هي مؤسسة على فهم خاطئ لسفر التكوين (من التوراة. المترجم) إصحاح 15 عدد 7: " أنا الرب الذي أخرجك من أور الكلدانيين". تعني أور باللغة البابلية مدينة( لا تعني مدينة ولكنه اسم علم لمدينة قديمة في ما بين النهرين.المترجم) , وكانت أور الكلدانيين بلدة إبراهيم الام. لكن كلمة "أور Ur" في اللفظ تشابه بشدة الكلمة " أور Or" التي تعني ضياءا أو نارا. وبعد سنوات ترجم معلّق يهودي هو يوناثان بن عزّيا نفس العبارة من سفر التكوين ب" أنا الرب الذي خلصك من فرن الكلدانيين الناري". عقّد المترجم خطأه بإصراره أن كل هذا حدث " في الزمن الذي رمى فيه النمرود إبراهيم في فرن النار, لأنه لم يعبد الأصنام". بالطبع , حتى لو وجد هناك شخص باسم النمرود, فليس من الممكن أن يكون معاصرا لإبراهيم لو قبلنا الوارد في سفر التكوين.

يوسف

مع أن قصة السلف العظيم (يوسف) مأخوذة أساسا من الكتاب المقدّس إلا أن توري152 Tory يبين أن هنالك تنافرا في الرواية القرآنية عن حياة يوسف في السورة يوسف, حيث السورة بأسرها مكرّسة لرواية قصة السلف, وانه فقط أن ملأنا العبارات الرابطة المهملة بمقاطع من المدراش حينها فأن القصة ستعطي معنى ما( مدراش يلقوت 146 Midrash Yalqut ).

تحاول امرأة فوطيفار (امرأة العزيز) أن تقوم بأغراء يوسف, والذي في البداية يرفض إلا انه يصبح مستعدا للرضوخ في لنهاية عندما يرى رؤيا تردعه عن ما كان سيفعله. كالعادة, يتركنا القرآن في جهل بطبيعة هذه الرؤيا. إلا انه في سوتاه 36: 2 (كتاب ديني يهودي), والذي أخذت منه الرواية, نعلم أن " قال الحاخام يوخنان,' كلاهما نويا ارتكاب الخطيئة. ماسكة إياه من رداءه قالت له:" أضطجع معي".. ثم ظهر له شكل أبيه في الشباك يناديه:" يوسف! يوسف! أسماء أخوتك سوف تنقش في أحجار الأفود (حلية مزينة باثني عشر حجرا كريما يرتديها رئيس كهنة الهيكل عند اليهود, ينقش اسم سبط واحد على كل حجر. المترجم), واسمك أيضا , أترغب في أن يمحى؟"

تسلسل القصة في القرآن لا يمكن فهمه تماما بدون الرجوع إلى المصادر, في هذه الحالة مدراش يلقوت. تستمر القصة بدعوة زوجة فوطيفار لكل النسوة اللاتي سخرن منها إلى وليمة ليتمكٌن من رؤية وسامته بأنفسهن. وفي غمرة دهشتهن يقطعن أيديهن. لا يعلمنا القرآن لماذا كن يمسكن بسكاكين , إلا أننا نتعلم من مشنا يلقوت أن ذلك لكونهن يتناولن الفاكهة.

نتعلم في القرآن أن يعقوب يخبر أبنائه أن يدخلوا من أبواب متعددة , بصورة مشابهة , وفي المدراش ربّا تعليقا على سفر التكوين (من التوراة ) تحت براشاه 91 (Parashah) , يعقوب" يقول لهم, لا تدخلوا من بوابة واحدة لا غيرها". يوافق توري على القصة .

" عندما يوجد الكأس في كيس بنيامين, يوصف انه لص, يقول أخوته," إنْ يَسرِقْ َفقَد سَرَقَ أخٌ لَهُ مِنْ قَبلُ ". يستنفذ المفسّرون ذكائهم في محاولتهم تفسير كيف أمكن (لهم) أن يتهموا يوسف بالسرقة. يسهل التفسير من خلال المدراش الذي يشير إلى نقطة وهي أن أم بنيامين قد سرقت قبله, مشيرين بالطبع إلى الوقت الذي حملت فيه راحيل (زوجة يعقوب وأم يوسف وبنيامين, سرقت أصنام أبيها وفرّت مع زوجها حسب القصة التوراتية. المترجم )آلهة أبيها المنزلية (سفر التكوين الإصحاح الحادي والثلاثون: 19- 35).

يخبرنا القرآن ثانية أن يعقوب عرف من خلال الوحي أن أبنه يعقوب كان ما زال على قيد الحياة (سورة يوسف: 86) ولكن نتعلم في مدراش يلقوت 143 من أين تلقى المعلومة:" سأل كافر سيدنا (فقيه يهودي), هل يستمر الميت في العيش؟ لم يؤمن آبائكم بهذا, فهل ستؤمنون أنتم بهذا؟ عن يعقوب قيل, , رفض أن يطمئن , لو أنه آمن بأن الذين ماتوا هم في الحقيقة أحياء ألم يكن سيطمئن؟ ولكنه (المعلم) أجاب: أحمق!, لقد علم بالروح القدس أنه مازال حيا حقا, ولا يحتاج الناس أن يطمأنوا بشأن شخص حي."

هود وموسى وآخرون

تفاصيل السلف هود, والذي عادة ما يعرّف بالشخصية التوراتية عابر, هي مأخوذة أيضا من كتابات حاخامية (قارن سورة هود11: 50 والمشناة سنهدرين 10: 3). تكثر استعارات أخرى في القرآن عن قصة موسى وفرعون. لنأخذ بعض الأمثلة العشوائية: في تعليق (الحاخام) راشي على سفر الخروج الإصحاح 15 العدد 27, يضيف المعلّقون اليهود أن أثنا عشرة عينا وجدت قرب أيليم وأن كل من الأسباط قد امتلك بئرا. ينقل محمد العبارة ويعلن ان اثنا عشر عينا نبعت من الصخرة التي ضربها موسى في ريفيديم. في أبودا سارهAboda Sarah 2: 2 , توجد لدينا القصة المدهشة عن تغطية الله الإسرائيليين بجبل سيناء, وذلك بمناسبة أعطاء الشريعة (لموسى). يعطي القرآن النسخة التالية (من القصة) (سورة الاعراف: 171) :" َإِذ نَتَقْنَا الْجَبَلَ فَوْقَهُمْ كَأَنَّهُ ظُلَّةٌ وَظَنُّواْ أَنَّهُ وَاقِعٌ بِهِمْ خُذُواْ مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُواْ مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ " .

سليمان وسبأ

يعطي القرآن قصة سليمان أكثر من ما تستحق, خصوصا قصة مقابلته لملكة سبأ. يشير القرآن إلى حكمة سليمان بالتلميح إلى قدرته على التحدث إلى الطيور, يحمل المفسّرون اليهود نفس الرأي . نتعلم في العديد من السور أن الرياح والأرواح أطاعته وأن الشياطين والطيور والوحوش كونت جزءا من جيشه (سورة الانبياء: 81 و النمل: 16 و سبأ: 12, ص: 37). في الترجوم الثاني لأستير , نقرأ, " شياطين من مختلف الأنواع وأرواح شريرة كانت خاضعة له." يخبرنا محمد بالقصة التي تروي كيف أن الشياطين ساعدت في بناء الهيكل (المحاريب) , وأنها خدعت (بضم الخاء) بالاستمرار في البناء حتى بعد وفاته (سليمان) السورة 34. هذا مقتبس مباشرة من اليهود (جتّين 68(Gittin) ).

الاسكندر الأكبر

تتميز السورة الكهف من القرآن باحتوائها على كل أنواع المواد الخرافية والتي هي ليست من المصادر معتادة وهي العهد القديم والمؤلفات الحاخامية والتراث العربي. وقبل أن نتتبع المصادر. نبدأ بقصة موسى وغلامه في بحثهما عن مجمع البحرين والمروية في الآيات من 60 إلى 82.

عندما يصلان إلى هذا الموضع يجدان تحت تأثير وسوسة الشيطان أنهم قد نسوا السمكة الذي كانوا قد أخذوه معهم . وجدت السمكة لها طريقا إلى الماء وسبحت بعيدا. وبينما هم ينظرون إلى السمكة إذ صادفوا عبدا من عباد الله. قال له موسى انه سيتبعه أن علمه طريق الصواب . وصل الاثنان إلى اتفاق إلا أن عبد الله الصالح يخبر موسى منذ البدء انه لن يتفهم تصرفاته, وانه يجب أن لا يطلب تفسيرات . ولذلك لن يستطيع أن يصبر على رفقته. بدئوا برحلتهم , إلا انه خلال الرحلة يقوم عبد الله بأعمال ظاهرها مشين,وهذا يسبب بفقدان موسى لصبره فلم يستطع أن يمتنع من السؤال عن تفسير. عندها يجيب عبد الله :" ألم أقل لك أنك لن تستطيع معي صبرا". في النهاية يترك موسى وبمغادرته يعطيه تفسيرا لأعماله والتي كان لها أسباب وجيهة.

تتبع نولدكه وآخرون مصادر هذه القصة الى 1- ملحمة جلجامش , 2- سيرة الاسكندر , 3- أسطورة إيليا مع الحاخام يشوع بن لاوي.

1- ملحمة جلجامش. تحكي هذه القصيدة البابلية التي تعود الى القرن الثامن عشر قبل الميلاد القصة البطولية لصديقين هما إنكيدو و كلكامش . وعندما يموت إنكيدو يقوم كلكامش بالبحث عن الخلود لخوفه من الموت بادئا بالبحث سلفه أوتانبشتم القاطن في مصب النهرين وذلك لكون كلكامش كان مدركا أن اوتانبشتم كان الفاني الوحيد الذي تمكن من نيل الخلود. يخبره سلفه بوجود عشبة لها خاصية إعادة الشباب للشيوخ ولكنها توجد في قعر البحر فقط. في اللحظة الأخيرة تقوم أفعى بسرقة العشبة من كلكامش.
2- سيرة الاسكندر. يمكن إيجاد المصدر المباشر لسيرة الاسكندر في الآداب السريانية. في قصة الأسكندر الشعرية والتي كان مصدرها في الآخر هي سيرة الاسكندر لسودو كاليسثينيس( مؤرخ), والتي ربما تعود إلى مئة سنة قبل الميلاد. تحكي النسخة السريانية كيف أن الاسكندر و طباخه الخاص أندرياس ذهبا بحثا عن ينبوع الحياة. في إحدى المراحل كان اندرياس يقوم بغسل سمكة مملحة في ينبوع, جعلت الملامسة مع الماء السمكة تعود إلى الحياة ثانية وتسبح بعيدا. يقفز اندرياس سعيا وراء السمكة وبهذا يكتسب الخلود. وعندما يعلم الاسكندر لاحقا بالقصة, يفهم انه قد فقد توا إمكانية اكتشاف الينبوع نفسه الذي كان يبحث عن. ولسوء الحظ يفشلان في العثور على الينبوع ثانية.
3- إيليّا و الحاخام يشوع بن لاوي. تروي الأسطورة اليهودية كيف ذهب الحاخام يشوع بن لاوي في رحلة مع إيليا ( إلياس في القرآن, نبي إسرائيلي, لم يمت بل انتقل إلى العالم الآخر حيا حسب التقليد اليهودي وهو مقابل لشخصية الخضر وربما كان اصل الأسطورة. المترجم) وكما في حالة عبد الله الصالح في القرآن , يقوم إيليا باشتراط عدد من الشروط المشابهة. وثانية يقوم إيليا بعمل أشياء شنيعة ظاهريا فيؤثر هذا في الحاخام بنفس الطريقة التي تأثر بها موسى.

يقوم وينسنك Wensinck بجمع النتائج المترتبة على مقارنة كل المصادر." عرفت شخصية يشوع بن لاوي التي تعرف بها محمد من خلال اليهود والتي لا تظهر ثانية في الأساطير الإسلامية, عرفت بيشوع بن نون (يوشع بن نون). هذا التعريف ربما أدى إلى ارتباك بين معلمه إيليا ومعلم يشوع بن نون ,موسى. لهذا, يمثل موسى كلكامش والاسكندر في الجزء الأول من القصة و يمثل إيليا في الجزء الثاني"153 .

ولنختم, يظهر الاسكندر نفسه في الآيات 83 إلى 98 ك"ذي القرنين" . نحن نعلم من النسخة السريانية للأسطورة أن الاسكندر سمي بذي القرنين لان الله" تسبب بنمو قرنين على راسي, لكيما أدمر ممالك العالم بهما". تذهب الحكاية الإسلامية إلى مزج قصة جوج وماجوج مع تلك التي للاسكندر (راجع التكوين 102 وحزقيال 38).

إقتباسات أخرى

عادة ما يشير محمد إلى الله بكلمة "رب". وأحيانا "رب العالمين" ( سورة الواقعة: 80, التكوير: 29, المطففين: 6 ) 154. نجد (بالمقابل) تعبير رب ها عالمين في الطقسيات اليهودية كما نجده في القصص اليهودية. يتكلم محمد عن الله بصفته "الرحمن" (الرحمن: 1, النبأ: 37) في فاتحة كل سورة ولكنه يتكرر في مواضع أخرى من القران لأكثر من خمسين مرة. تقربا كاسم شخصي لله. يبدو أن هذا المصطلح استخدم في الجزيرة العربية قبل الإسلام. فقد وجد في النقوش العربية الجنوبية. يشك بيل Bell فيما إذا كان محمد قد اعتمد بصورة مباشرة على اليهودية وذلك لتبنيه (المصطلح). مع ذلك يشير أوبيرمان إلى أن"ها رحمن" (ها : هي أداة التعريف في العبرانية) تستخدم بكثرة في الطقسيات اليهودية كذلك. يجمع جيفري وجهة نظره هكذا:" حقيقة كون الكلمة قد وردت في الشعر القديم وانه من المعروف أنها قد استخدمت مرتبطة بأعمال الأنبياء مسيلمة الذي من اليمامة والأسود من اليمن الغريمين لمحمد, كل هذا يشير إلى مصدر مسيحي بدلا من يهودي, مع أن المسألة غير مؤكدة"155.



مودتي وتقديري لكم ....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد   السبت سبتمبر 24, 2011 4:27 pm

                  بسم الله الرحمن الرحيم
       والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين ام بعد
   فانني ادعو الله رب العالمين بان يهديكم اجمعين الى السراط المستقيم
   الى الاسلام تتمة وخاتمة الديانات السماوية والى قراءة كلام الله تعالى
     القرآن الكريم فلاتدعو بأنه كلام مخلوق او نقل منقول فلو تدبرتم 
    ما يقول لأدركتموه ولندمتم على ما فعلتموه ولا تريدون ندم الآخرة
      وغضب الله عليكم وتذكروا بأن عيسى عليه السلام قد بشر بخاتم 
       الانبياء والمرسلين في النجيل قبل تحريفه وقد يكون بعده ايضا
            فكيف تزيفون وتدعون بأنه كلام شخص هل بسبب
    ما قد توافق مع معتقداتكم ؟؟ فهو اتى تتمة للرسالات السماوية ام
  انه يقارب الشخص ؟؟ فذلك بأنه الفطرة فطرة النسان وعلاقته(العبد) بالله
 سبحانه وتعالى وبعباده وبنفسه اما ما اقول فهو الدعاء لكم بالهداية لدين الله
                         الاسلام
والسلام على من اتبع الهدى ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الإسلام هو ليس أكثر من يهودية تلبستها نبوة محمد!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفكر الحر لكل العرب :: الحوار عن المعتقدات و الاديان :: الحوار عن اللادينية و الالحاد-
انتقل الى: