منتديات الفكر الحر لكل العرب

عبر عن فكرك بحرية تامة و تقبل فكر الاخر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ABUNOOR
عضو شرفى
عضو شرفى


الديانة : : مش مهم الان
عدد المساهمات : 39
نقاط : 61
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!   الخميس يناير 13, 2011 5:58 am

السادة الافاضل فى هذا المقال نعرض لكم الجانب الاخر من الحقيقة التى تحدثت عن علاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)و نقد ما جاء بهذا المقال ...


" كان لديه فكرة بسيطة عن التعاليم المسيحية, و عن ماهية الكنيسة المسيحية ,و كما أشار نولدكه منذ زمن لم يتمكن إطلاقا من الحصول على معرفة عن كثب بهذه الأشياء. فالإنسان الذي يقص قصة بهذا الغباء عن الطقس المسيحي الأساسي كما جاء في سورة المائدة: 116 احد آخر أجزاء القرآن, لا يمكن أن يكون على معرفة كبيرة بالكنيسة المسيحية"

ريتشارد بل156

كانت المسيحية متغلغلة بشكل واسع في أرجاء الجزيرة العربية ساعة ولادة محمد, ولكنها كانت على الأغلب من النوع السرياني, سواء أكانت يعقوبية (على اسم يعقوب البرادعي ناشر المذهب في سوريا , المذهب يؤمن بطبيعة إلهية فقط للمسيح. المترجم) أو نسطورية ( على اسم نسطوريوس مؤسس المذهب, المذهب يؤمن بان مريم لم تكن إما لله .فالطبيعة الإلهية حلت في المسيح بعد ولادته. المترجم). في الحيرة( مدينة عربية قبل إسلامية مسيحية في العراق , كانت قاعدة للمناذرة, أمارة عربية . المترجم) كان العديد من العائلات المسيحية مونوفيزية (تؤمن بطبيعة واحدة للمسيح. المترجم). نحن نعلم أن اللغة السريانية هي " المصدر الأكثر غزارة للاستعارات القرآنية". ومما لا شك فيه . إن القسم الأكبر من التأثير السرياني على اللغة العربية قد أتى من اللغة السريانية المستخدمة من قبل مسيحيي الحيرة. نشأ مجتمع مسيحي آخر في جنوب الجزيرة العربية في نجران, العديد من القاطنين كانوا نساطرة, ولكن قسما لا بأس به كانوا مونوفيزيين مرتبطين بالكنيسة المونوفيزية في الحبشة. وفقا للتقاليد الإسلامية, كان لمحمد نفسه ارتباطا شخصيا بمسيحيي الكنيسة السريانية. نعلم من المصادر الإسلامية أن محمدا كان قد ذهب في شبابه في رحلات تجارية الى سوريا, وهناك حكاية تروي كيف انه قد سمع في إحدى المرات لخطبة لقس ( قس (بالضم) بن ساعدة الايادي, أخطب العرب, مسيحي. المترجم) , وهو أسقف نجران, في سوق عكاظ ( سوق تنشد فيه أشعار العرب. المترجم) قرب مكة.

كان هنالك احتكاك مع الحبشة لفترة طويلة من خلال التجارة, وكان جنوب الجزيرة العربية بالتأكيد تحت السيطرة الحبشية لفترة من الزمان قبل ولادة محمد. نحن لدينا القصة المعروفة عن مجموعة من المكيين الذين تحولوا إلى الإسلام ولجئوا إلى الحبشة لتجنب الاضطهاد. يؤرخ توري الاهتمام الجديد بالمسيحية الذي استيقظ عند محمد منذ هذا التاريخ.

مع ذلك وعلى الرغم من هذا المجهود, لم يتمكن محمد من فهم عقيدة الثالوث. والموجود في القرآن عن المسيحية يستسقي من (عقائد) الفرق الهرطوقية (الفرق المسيحية التي لا تتبع المذهب السائد, عادة المذهب الملكي الكاثوليكي والأرثذوكسي. المترجم).

النوّام السبعة

نشأت أسطورة نُوام إفسوس (مدينة مسيحية سابقا, في تركيا حاليا. المترجم) السبعة حوالي نهاية القرن الخامس ومن ثم سرعان ما انتشرت في أرجاء غرب آسيا و أوروبا . وربما كان أول ظهور لهذه القصة كان في (أدبيات) سريانية يعقوب السروجي ( رجل دين وشاعر سرياني. المترجم) , أسقف سرياني (452-521), ومن ثم تم ترجمتها إلى اللاتينية من قبل غريغوريوس من تورس (540-590), ""De Gloria Martyrum (1.i.c. 95) . وكما يقول جيبّون( مؤرخ غربي. المترجم) :" قدمت هذه الأسطورة واسعة الانتشار, والتي من الممكن أن محمدا كان قد تعلمها خلال ارتحاله بجماله إلى سوريا, قدمت كوحي ألهي إلى القرآن"(سورة الكهف: 9-26). تبدأ الحكاية القرآنية كالتالي:" أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبا". و وفقا لهذه الحكاية , لجأ عدد من الفتية المسيحيين إلى كهف في الجبال للتخلص من اضطهاد الامبراطور داقيوس. وجد مضطهدوهم مخبأهم فحبسوهم هناك. نجا الفتية ب شكل عجائبي و ظهروا ثانية بعد مائتي سنة تقريبا. أختلف المفسّرون حول معنى كلمة " الرقيم" لسنوات عديدة. اقترح توري157 أن هذا الاسم المثير للفضول هو ببساطة قراءة خاطئة للاسم داقيوس في المخطوطة الآرامية.

سوء فهم لقصة مريم وعقيدة الثالوث

في السورة (مريم: 28و 29) نقرأ أنه بعد ولادة يسوع, جاء الناس إلى مريم وقالوا:" يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً * يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيّاً ". وفي مكان آخر تسمى مريم " ابنة عمران"( سورة التحريم: 12, آل عمران: 33), و ثانية:" َلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَجَعَلْنَا مَعَهُ أَخَاهُ هَارُونَ وَزِيراً " . من الواضح أن محمدا قد التبس بين مريم أخت موسى ومريم أم يسوع. وقد استنفذ المفسرون جهدهم لتفسير هذا" الالتباس المدهش في المكان والزمان".

نقرأ في سورة مريم, أن مريم أم يسوع تتلقى زيارة من ملاك يخبرها بأنها ستنجب طفلا بالرغم من كونها عذراء, لكون هذا مشيئة الله. وتستمر السورة بالقول:

"فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَاناً قَصِيّاً*فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْياً مَّنسِيّاً*فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً*وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً*فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً"

نستطيع أن نرى مباشرة مصدر هذه القصة في الكتاب الابوكريفي ( كتب يدعي انتسابها إلى مجموعة الأسفار المقدسة من قبل بعض الفرق) المسمى تاريخ ولادة مريم وطفولة المخلّص, حيث يسأل الطفل يسوع شجرة النخل قائلا," أرسلي فروعك إلى هنا في الأسفل, لكيما تستطيع أمي أن تأكل فاكهتك الطازجة. فانحنت حالا عند أقدام مريم......(ثم يأمر يسوع الشجرة قائلا)0
فجّري الينبوع تحتك.....وحالا تنتصب الشجرة وتبدأ بدفق الماء من جذورها أمامهما رائقا وعذبا"

أجزاء أخرى من القصة القرآنية مأخوذة من البروتيفانجيليوم Protevangelium من تأليف يوحنا الأصغر James the less , المكتوب باليونانية الهلنسية, وكذلك من التاريخ القبطي للعذراء.

يسوع

في سورة النساء: 157 ينفى صلب المسيح:" وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ". البعض قد حدس أن هذا كان اختراعا لمحمد, لكننا نعلم بان عدة مذاهب هرطوقية كانت قد نفت الصلب, مثال على ذلك الباسيليديين, والذين يدعون ان سمعان القيرواني (شخص يهودي من برقة أو قيريني في ليبيا صادف وجوده في أورشليم يوم الصلب فأمره الجنود الرومان أن يحمل الصليب على عاتقه تخفيفا عن يسوع. المترجم)قد صلب في محل يسوع.

هنالك أيضا حكايات مختلفة عن يسوع يكلم الناس في المهد, وينفخ نسمة الحياة في طيور من الطين (سورة المائدة: 110) .....الخ. والتي أخذت من مؤلف قبطي وهو أعمال القديس توما. في السورة 5المائدة نجد أيضا قصة نزول المائدة من السماء, والتي تعود في أصلها بلا شك إلى العشاء الذي شارك فيه يسوع تلاميذه في الليلة السابقة لوفاته.

الثالوث

تذكر العقيدة المسيحية في الثالوث في ثلاث سور.

1- فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ (سورة النساء: 171)
2- مّ لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ ........مَا الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ وَأُمُّهُ صِدِّيقَةٌ كَانَا يَأْكُلاَنِ الطَّعَامَ(سورة المائدة: 75)
3- وَإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَـهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ (سورة المائدة: 116).

يشير المفسر الإسلامي المعتبر البيضاوي إلى أن المسيحيين جعلوا الثالوث مكونا من الله , عيسى (يسوع) و مريم, ومن الواضح أن هذه كانت وجهة نظر محمد. (الثالوث المسيحي مكون من شخصيات ثلاثة لله :الأب والابن والروح القدس. المترجم)

الميزان

كما شاهدنا سابقا, أتت الفكرة الإسلامية عن الميزان من بلاد فارس, وهي فكرة الكفتين اللتان ستوزن عليهما أعمال الإنسان في يوم الحساب. ولكن عناصر أخرى (للفكرة) أتت بكل تأكيد من مؤلف هرطوقي وهو" شهادة إبراهيم", والذي يحتمل انه يعود إلى القرن الثاني الميلادي. وهذا العمل بدوره قد جاء بمعظم أفكاره من كتاب الأموات المصري (كتاب مصري مقدس يروي رحلة الإنسان في العالم الآخر بعد موته. المترجم) .

لقد رأينا مسبقا كيف أن معراج النبي يعتمد بشكل كبير على النص الفهلوي. ولكن ثانية, عناصر كبيرة (في القصة مأخوذة من " شهادة إبراهيم". ففي هذا العمل الابوكريفي يؤخذ الأب (أبراهيم9 إلى السماء بواسطة كبير الملائكة ميخائيل و يُرى (بالضم) رؤيا لطريقين يؤديان إلى النعيم الأخروي والنار:

"نظر إبراهيم أيضا إلى بوابتين, أحداهما عريضة مثل الدرب الذي تؤدي إليه والأخرى ضيقة مثل الدرب الآخر. وخارج البوابتين شاهدا رجلا (آدم) جالسا على عرش ذهبي, بمظهر مهيب كأنه الرب. رأيا جموعا من الأرواح تقاد من قبل الملائكة خلال البوابة العريضة, ولكن قليلا من الأرواح اقتيدت من قبل الملائكة خلال البوابة الضيقة. وعندما رأى.. .... الرجل العظيم أن القليل دخلوا من البوابة الضيقة والكثير من البوابة العريضة, شد شعر رأسه وارتمى على الأرض هاويا من عرشه باكيا ومنتحبا. ولكنه عندما رأى العديد من الأرواح تدخل من خلال البوابة الضيقة , نهض من الأرض, وبفرح وابتهاج جلس ثانية على العرش.

وفقا للمؤلف الإسلامي "مشكاة المصابيح", نتعلم أن محمدا في رحلته إلى السماء شاهد آدم:"رجل قاعد على يمينه أسودة وعلى يساره أسودة إذا نظر قبل يمينه ضحك وإذا نظر قبل يساره بكي فقال مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح قلت لجبريل من هذا قال هذا آدم وهذه الأسودة عن يمينه وشماله نسم بنيه فأهل اليمين منهم أهل الجنة والأسودة التي على شماله أهل النار فإذا نطر عن يمينه ضحك وإذا نظر قبل شماله بكي."(رواه البخاري ومسلم والنسائي والترمذي وأحمد, والكلام للبخاري. المترجم)

عين الإبرة

في سورة الأعراف: 40 نتعلم انه:" إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُواْ عَنْهَا لاَ تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاء وَلاَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ " وهذا صدى مدهش لما جاء في انجيل متى19: 24 " فإن مرور جمل في ثقب إبرة أسهل من دخول غني إلى ملكوت الله" (انظر مرقص 10: 25 ولوقا 18: 25)

الصابئون

العديد من المختصين , مثل موار Muir على سبيل المثال,قد اقترحوا أن محمدا ومعاصريه في قلب الجزيرة العربية في القرن السابع لا بد لهم من أن يكونوا قد تأثروا بالصابئين. هنالك معضلة في هذا المسألة, وذلك أن المصطلح يشير إلى فرقتين دينييتين مختلفتين. وفقا لكارا دي فو Carra de Vaux في الموسوعة الإسلامية Encyclopedia of Islam, الطبعة الأولى, يشير القرآن إلى الصابئين كأهل كتاب بالإضافة إلى اليهود والمسيحيين, مما يشير إلى انه عنى بذلك المندائيين (طائفة دينية , ما زالت تمارس طقوسها في العراق, يعتقدون بفساد المادة ونقاء الروح , وان الخلاص لا يناله إلا الخاصة من أهل المعرفة, لهم طقوس تعتمد على التعميد بالماء. ويعتقدون أنهم يتبعون تعاليم يحيى-يوحنا المعمدان. المترجم) كان المندائيون طائفة يهودية-مسيحية مارست التعميد, وربما نشأت في شرق الأردن في القرن الأول ب.م أو في القرن الثاني ب. م. إلا أن بعض الباحثين ك "بل" وتوري يعتقدون انه من المستبعد أن يكون محمد قد عنى المندائيين بقوله صابئين.

المجموعة الثانية المقصودة بهذا المصطلح هم طائفة صابئة حرّان الوثنية, والذين عبدوا النجوم و اعترفوا بوجود أرواح نجمية. ومن بين تلك الأرواح نجد مدبّري الكواكب السبعة والتي تعتبر هياكلهم. ووفقا للشهرستاني (فيلسوف إسلامي له كتاب الملل والنحل في الأديان والمذاهب المختلفة وعقائدها. المترجم) , عبد بعض الصابئين النجوم المسماة هياكل بصورة مباشرة, وعبدت المجموعة الأخرى أصناما مصنوعة باليد تمثل النجوم وذلك في هياكل مبنية بيد الإنسان. فإذا اعتبرنا ان الصابئين قد أثروا في محمد نستطيع أن نلاحظ كثرة ورود الأقسام بالنجوم والكواكب في القرآن ( سورة الواقعة: 75 "فلا أقسم بمواقع النجوم", السورة 53 بعنوان "النجم" الآية الاولى تقول:" والنجم إذا هوى ") ربما قد أثر الصابئون في الطقوس والشعائر للمكيين الوثنيين كما نعرفهم, على سبيل المثال, من المحتمل أن يكون احتفاظ أهل مكة ب 360 وثنا في الكعبة و شعيرة الطواف حول الكعبة عدة مرّات رموزا لحركة الكواكب السبعة , كما يقترح موار.

المصادر

108. Goldziher (2), pp. 4-5.
109. Quoted by Anatole France in "The Unrisen Dawn," London, 1929, pp. 110-11.
110. Renan (1), p. 352.
111. Zwemer (1), p. 24.
112. Quoted by Jeffery (1), p. I.
113. Quoted by Dashti, p. 94.
114. Quoted by Dashti, p. I.
115. Quoted by Zwemer (3), p. 150.
116. Zwemer (3), p. 148.
117. Ibid., p. 150.
118. Ibid., p. 157.
119. Noldeke (1) in ERE VOL I, p. 659.
120. Noldeke (1) in ERE VOL I, p. 665.
121. Margoliouth (3) in MW vol. 20, p. 241.
122. Muir (1), p. xci.
123. Zwemer (3), p. 158.
124. Noldeke (1) in ERE Vol I, p. 660.
125. Zwemer (3), p. 159.
126. Ibid., p. 160.
127. Ibid., p. 159.
128. Ibid., p. 161.
129. Juynboll art. Pilgrimage in ERE.
130. Quoted by Bousquet in afterword to Hurgronje (3), p. 287.
131. Noldeke (1) in ERE, Vol, I, p. 664.
132. Zwemer (4) in MW, Vol, 8, p. 359.
133. Widengren art. Iranian Religions in EB, p. 867.
134. Hinnels in Numen 16:161-85, 1969.
135. Article "Zoroastrianism," in JE, pp. 695-97.
136. Goldziher (3), pp. 163-86.
137. Jeffery (1), p. 14.
138. Torrey, p. 106.
139. Tisdal1, p. 78.
140. Tisdal1, p. 80.
141. Stutley, p. 16.
142. Dowson, p. 20.
143. Jeffery (1), p. 120.
144. Quoted by Zwemer (3), pp. 126--27.
145. Macdonald in Ell article "Djinn."
146. Zwemer (1), p. 17.
147. Torrey, p. 60.
148. Torrey, p. 105.
149. Quoted by Obermann, p. 94.
150. Torrey, p. 108.
151. Tisdal1, p. 23.
152. Torrey, p. 109ff.
153. Wensinck art. AL Khadir in Ell.
154. Obermann, p. 100.
155. Jeffery (1), p. 141.
156. Bell, p. 136.
157. Torrey, pp. 46-47.

http://el7ad.com/smf/index.php/topic,10771.0.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صدى صوت
مشرف عام المنتدى
مشرف عام المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 203
نقاط : 491
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!   الأحد يناير 16, 2011 9:09 am



وما علاقة الموضوع الكبير هذا ...بورقة بن نوفل ....أنتظر التنفيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ABUNOOR
عضو شرفى
عضو شرفى


الديانة : : مش مهم الان
عدد المساهمات : 39
نقاط : 61
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!   الأربعاء يناير 19, 2011 2:47 am

صدى صوت كتب:


وما علاقة الموضوع الكبير هذا ...بورقة بن نوفل ....أنتظر التنفيد
تحيه طيبه صباحيه اخوتي واخواتي الكرام ..
وتحيه اخرى الى زميلي العزيز الذي يبدو انه يتناسى بغضبته اليوم حتى اداب التحيه فيحرمنا منها !!زميلي العزيز ..
بل انتظر الرد ولا تهمني ما تسميه بالتفنيد على ما تراه من فريات او سمهى شبهات ..
نحن في حوار لا في فري فريات يا اصلحكم الله ..
كل شيئ عندكم حرب وصراع وهزائم ومهزومين
لنتعلم من الحضاره والمدنيه ولنترك روح البداوه تلك التي لا ترى الا العنتريات واتباع كل ناعق صائح لا تدري ان كان على حق او باطل ...مجرد رد للتفنيد وليس للفهم او بناء حجه ..
ننتظر رد لمحاور يفهم الحوار لا لمن يريد ان يفند والسلام ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صدى صوت
مشرف عام المنتدى
مشرف عام المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 203
نقاط : 491
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!   الخميس يناير 20, 2011 8:26 am

تحياتى للسادة و الزملاء الافاضل :

اقتباس :

تحيه طيبه صباحيه اخوتي واخواتي الكرام ..
وتحيه اخرى الى زميلي العزيز الذي يبدو انه يتناسى بغضبته اليوم حتى اداب التحيه فيحرمنا منها !!زميلي العزيز
..

نعم حقك يا زميل أنك تتحدث عن أدب الحوار ....فالسهو الذى وقعت فيه هى الشماعة التى نصبت عليها خطبتك ....فقل يا عزيزى ما شئت فأنت صاحب حق و لا تسألنى أن أكون محترما اٍن تركت أداب الاسلام .

اقتباس :
بل انتظر الرد ولا تهمني ما تسميه بالتفنيد على ما تراه من فريات او سمهى شبهات ..

الرد على الاصول المسيحية للاسلام و علاقة ورقة بن نوفل بالنبى محمد

و أرجوا أن تلاحظ أن العنوان جاء بلفظ (الرد)و ليس بتفنيد

تحياتى اليك

ما رأيك بهذه الورود Crying or Very sad Crying or Very sad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صدى صوت
مشرف عام المنتدى
مشرف عام المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 203
نقاط : 491
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!   الخميس يوليو 07, 2011 3:41 am


أشتقا اليك يا أبو نور

توقيعى _________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عن الاصول المسيحيه للاسلام وعلاقة ورقة ابن نوفل بنسيبه محمد (صلعم)!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفكر الحر لكل العرب :: الحوار عن المعتقدات و الاديان :: الحوار عن اللادينية و الالحاد-
انتقل الى: