منتديات الفكر الحر لكل العرب

عبر عن فكرك بحرية تامة و تقبل فكر الاخر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 العلمانيون يخترعون وأنتم تشتمون العلمانية !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صدى صوت
مشرف عام المنتدى
مشرف عام المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 203
نقاط : 491
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: العلمانيون يخترعون وأنتم تشتمون العلمانية !!   الجمعة ديسمبر 31, 2010 9:38 am


بسم الله الرحمن الرحيم

شبهه قديمة أكل الدهر عليها وشرب وتقيـأ ....العلمانيون يخترعون وأنتم تشتمون العلمانية ...!!

هذه العُقدة النفسية عند الملحدين العرب هي نفس العقدة النفسية عند اليهود فاليهود مثلا دائما يتباهون بأن 40% من الحاصلين على جوائز نوبل من اليهود لكن يتسائل الدكتور عبد الوهاب المسيري مستهزئا :- ( وهو في يهود الفلاشة في أثيوبيا يهودي واحد حصل على جائزة نوبل ) فالتقدم العلمي قرين بمَن يدفع أكثر على البحث العلمي وليس للتقدم العلمي جينات موروثة في فئة مُعينة أو أيديولوجية مُعينـة
فمخترعات العلماء الغربيين لا تأتي تأسيسا على العلمانية أو غيرها من الأيديولوجيات.. فالعلماء في مراكز البحث الغربية فيهم مسلمون وبوذيون ويهود وملاحدة

البحث العلمي محايد و لا علاقة له حتى بدكتاتورية الدول مِن ديموقراطيتها فمثلا الدب الروسي في أوج انغلاقة وتقييد الحُريات في عهد ستالين حقق نهضة صناعية غير مسبوقة

فالبحث العلمي قرين بمَن يدفع أكثر ... مَن يُمول ... هذه هي كل القضية
مثلا جامعة هارفارد بأمريكا تُنفق على البحث العلمي سنويا ما يزيد على 40 مليار دولار بها 40 عالم حاصل على جائزة نوبل وميزانية البحث العلمي بها تفوق ميزانية البحث العلمي في جميع الدول العربية مجتمعة
جامعة القاهرة بها ربع مليون طالب ... هل توجد جامعة في العالم بها ربع مليون طالب

فالبحث العلمي في صيغته النهائية هو مسألة مُحايدة
والعلم ببساطة هو ملاحظة الظواهر بغية تفسيرها .. وهذا أمر لا يحتاج جينات مُعينة ولا أيديولوجيات مُعينة
يقول الأخ عاقل :- ( لكن هل كل تفسير للظواهر هو تفسير علمي ؟
الجواب : لا ، فقط التفاسير التي يمكن إثباتها بالتجربة ، هي تفاسير علمية.
متى يتحول التفسير إلى نظرية ؟
الجواب : فقط عندما يكون له قدرة على التنبؤ.)

لهذا العلم - بهذا التعريف- ليس معرفة تسعى لأن تعرف حقيقة الاشياء ، بقدر ما هو معرفة تجعل "نظرتنا للاشياء" مفيدة. فمثلا موجة البلوتوث أحدث البحوث العلمية - والكلام لسايكو- موجودة من أيام سيدنا آدم وكل ما قام به علماء الدنمارك هو أنهم استفادوا منها ....

يقول الأخ عاقل :- ( يبقى السؤال الأساسي : ماذا نستفيد إذا عرفنا ان الانسان متطور عن قرد ؟
في الحقيقة ، أن العلماء كفوا عن أن يكونوا علماء أنساب .)

فلو أنفقت الحكومات الإسلامية على البحث العلمي عُشر ما تنفق أمريكا على البحث العلمي لصار للبحث العلمي عندنا وضع آخر فمثلا ابن النفيس مكتشف الدورة الدموية الصغرى مُصنَف في طبقات الشافعية ....... البيروني أعلن أن الأرض تدور حول محورهـا أمام الشمس .... أساس علم الفلك في أوربـا قام على مصنفات الإمام ابراهيم الزركلي ... ابن باجه المصنف المشهور اكتشف أن مدارات الكواكب بيضاوية وليست دائرية

والمسجدرسة وهو التحام المسجد بالمدرسة !!من أيام الخليفة الراشد عمر ابن الخطاب رضي الله عنه ثاني الخلفاء الراشدين
يقول الشيخ محمد الغزالي رحمه الله في كتابه ظلام من الغرب ص40 :- ( إن الصيدلة علم عربي والفلك والطب والميكانيكا والرياضيات والطبيعة والجغرافيـا ما تزال تحمل الأسماء العربية الفصحى هكذا ساد الروح العلمي الأمة العربية

يقول ديورانت في تاريخ الحضارة ربما ملك الصاحب ابن عباد من الكتب في القرن العاشر ما يقدر بما كان في مكتبات أوربا مجتمعة وكنت تجد في المساجد من قرطبة إلى سمرقند علمـاء لا يحصيهم عدد ) بل إن الناظر المتـأمل بعمق في حال أمة الإسلام هذه الأيـام سيجد أن الأمة إلى خير لكن المشكلة في القيادة

فالبحث العلمي محايد للغاية لكن العلمانية الغربية ليست محايدة بل قُل هي السبب في التخلف العربي الحالي فالحكومات العربية المعروفة بالإستبداد والمتهمة بالتخلف لا تستمد شرعيتها من ديننا بداهة ولا من شعوبنا وإنما تستمد حمايتها من الدول العلمانية رأسا وإلى الدول العلمانية تهرب ساعة قيام الشرفاء بالإطـاحة بها

وعندما تَدخل الحكومات العلمانية بلادنا فهي لا تدخل لنشر العلم وإنما لنشر قيمها الخاصة يقول الأُستـاذ مصباح عبد الباقي أكاديمي أفغاني :- ( لقد أُرسلت 9 فتيـات أفغانيـات إلى أمريكـا لتشكيل فريق كرة قدم نسائي أفغاني وقد أصرت أمريكا إصرارا شديدا على هذا الأمر وسيتم تدريبهن وفحصهن طبيـا وسيلتقين بعدها بعدد من مسئولي الرياضة بأمريكـا في انتظارهن .. لكن المدهش أنه إلى الآن لا يوجد فريق كرة قدم للرجـال ولم يهتم أحد بذلك وهذا مدعاة لعجب لا ينتهي مادامت في الناس عقـول )

بل وهل ينكر الملحد العربي أن العلمانية الغربية هي المسئول المباشر عن تغريب المرأة وإفقـار الشعوب و نهب الثروات و علمنة المناهج الدراسيـة و تخريب العقول وإستباحة الفجـور والتمكين للحكومـات الفاسدة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العلمانيون يخترعون وأنتم تشتمون العلمانية !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفكر الحر لكل العرب :: الحوار عن المعتقدات و الاديان :: الحوار عن العلمانية و الليبرالية-
انتقل الى: