منتديات الفكر الحر لكل العرب

عبر عن فكرك بحرية تامة و تقبل فكر الاخر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 النخبة... وعصابة الموت ...بقلم عبدا لسلام السيد أبو معاذ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صدى صوت
مشرف عام المنتدى
مشرف عام المنتدى
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 203
نقاط : 491
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 23/12/2010

مُساهمةموضوع: النخبة... وعصابة الموت ...بقلم عبدا لسلام السيد أبو معاذ   الخميس نوفمبر 17, 2011 12:28 am


النخبة... وعصابة الموت
منذ سنين لم اكتب شيئا ، كنت أكتب ، كنت أعبر،لازلت أذكر تلك الليلة ، ألقيت فيها شعرا بعنوان (تخاريف) وتبعتها بـ (حكاية مرشح ) ، وكنت في مركز شباب الكوم الاخضر ، فلما كان كلامي ثقيلا علي بعض الحاضرين دعاني أحدهم مهددا لي في صورة ناصح ، قال كلاما كثيرا لم أعبء به .
مرت الأيام ، أنهيت دراستي ، شغلت بما ضمنه الله لي ، خرجت أطلب رزقا ، عدت إلي بلادي فإذاهي تحتضر ، يجثم علي صدرها عصابة موت ، بدو وكأنهم يعالجونها من سكراتها . حذر من عصابة الموت هذه كثيرون ، صرخوا في الناس :لا تدعوها في أيديهم ، إنهم يقتلونها ، يجهزون على ما بقى من حياتها ، أدركوها إنها تلفظ أنفاسها . وسبق قدر الله وأزيحت العصابة ، وبقت بلادي كما هي مريضة تنتظر أمينا رائدا لا يكذب ولا يتجمل .
بقت العصابة تتحين الفرص لتكمل المهمة بدت في ثوب أخر ، وبكلام مختلف لكنها عصابة موت ( واذا رأيتهم تعجبك أجسامهم ، وإن يقولوا تسمع لقولهم ، هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أني يؤفكون ) .
أراد أعداء الأمة أن تكون هذه العصابة للسفينة قائد ، فجعلوهم نجوما ، صنعوهم علي أيديهم ، تسموا زورا وبهتانا بالنخبة ، والصفوة ، والمفكرين .
هذه العصابة أسماؤهم معروفة ، لو ذكرتها بين سطورى لتدنست أوراقى واللبيب بإشارة يفهم . تعددت أسماؤهم ، وتنوعت أجناسهم ما بين ذكر وأنثي وبين بين ، خرجوا علي الناس بثياب براقه ، وبجلود كجلود الأفاعي ناعمة ، وبمكر تتعلم منه الثعالب ، وبكيد يحسدهم عليه سيدهم إبليس ، رفعت هذه العصابة علي منابر مزخرفة ، لتلتوي رقاب الناس إليهم ، ومن تللك المنابر نشروا سمومهم ، صوبوا سهامهم ، طعنوا الأمة المريضة فى ظهرها ، أرادوا قتلها ، أرادوا أن يجهزوا على مابقى من حياتها ، ليأتى سيدهم الأكبر وقد مهدوا له الطريق ليحفر لها وينقلها من ظهر الأرض إلى باطنها .
لا يعجبنى إطلال شرفاء أمتى من منابر تلك العصابة ، لأنهم لا يأتون بهم إلا متربصين ،فدائما مايسألون متهكمين ساخرين : " ماموقفكم من الفن ، السياحة ، الأثار ، الخمر ، البنوك ، المرأة ، المسيحيين ... " ، فى كل مرة يضربون على ذات الوتر ، من مكرهم يعلمون أن من لا يقتنع بأديب عصره أقنعه منطق أبوحمالات . كونوا جمهورا من أبنائنا ، ورسالتهم التى يريدون إيصالها إلى الناس ( أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون ) .
أبت تلك العصابة إلا أن يفرضوا أفكارهم الخبيثة ، وينحرفوا بالسفينة كما يحلو لهم ، بل كما يحلو لسيدهم . يدفعونها دفعا إلى هاوية وهم قاصدون ، يكسرون مابقى من عزها وهم عامدون ، يدنسون شرفها وهم يعلمون . هوة سحيقة وشلال بعده هلاك ، وإن نجت السفينة من هول السقوط وشدة الارتطام فبانتظارها نفق مظلم لا يعلم له مسار ولا منتهى .
أما نخبتنا فهي نخب منتقى ، عقول متوهجة وثابة ، أجمع ضمير الأمة على شرفهم ، نخبتنا تحمل هما عظيما ، تحفظ أمانة الأجيال القادمة ، معروفون بالإسم وبالرسم ، لو ذكرتهم لانتشى قلمى فرحا ، ولفاح عبير ذكرهم ، ولتزاحمت الكلمات فى وصفهم ، واللبيب بالإشارة يفهم .
إليكم يا شرفاء أمتي نصيحتي ، مع علمى بأنها لم تغب يوما عنكم : أرجوكم لا تبالغوا فى حسن الظن بهذه العصابة ، قدموا سوء الظن فيهم ولستم مخطئين ، وإن اضطررتم للظهور مع هؤلاء الخفافيش فلا تكونوا محل اتهام ، بل نطالبكم بأن تسألوا أعيان تلك العصابة : ماموقفكم من الإسلام .. ( ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون ) .
كتبه / عبدا لسلام السيد أبو معاذ
الكوم الأخضر / حوش عيسى
الأربعاء / 6 ذو الحجة 1432 هـ

توقيعى _________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
النخبة... وعصابة الموت ...بقلم عبدا لسلام السيد أبو معاذ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفكر الحر لكل العرب :: الحوار عن المعتقدات و الاديان :: الحوار عن العلمانية و الليبرالية-
انتقل الى: